آخر الأخبار
الصفحة الرئيسية » أخبار سريعة » البطريرك اليازجي : سنقرع أجراسنا في هذا الشرق ما دام في عروقنا دم يجري

البطريرك اليازجي : سنقرع أجراسنا في هذا الشرق ما دام في عروقنا دم يجري

yazijiyounen

أقامت الطوائف المسيحية في سوريا اليوم، القداديس والصلوات احتفاء بعيد رأس السنة الميلادية فى الكنائس وأماكن العبادة.
وللمناسبة أقيم قداس إلهي في الكاتدرائية المريمية للروم الارثوذوكس في دمشق، ترأسه الأسقفان موسى الخوري ولوقا الخوري والمعاونان البطريركيان لبطريركية انطاكيا وسائر المشرق للروم الارثوذكس والوكيل البطريركي المطران افرام معلولي والمطران نقولا بعلبكي وعاونهم لفيف من الأساقفة والكهنة وجوقة الكاتدرائية.
وتلا معلولي عظة بطريرك أنطاكيا وسائر المشرق للروم الأرثوذكس يوحنا العاشر يازجي، التي أشار في مستهلها إلى أن “رأس السنة الميلادية، ينبثق أولا وأخيرا من ميلاد السيد المسيح رسول المحبة والسلام”، مؤكدا “لن ندخر سبيلا للبقاء فى ارضنا والدفاع عنها، وسنقرع اجراسنا فى هذا الشرق ما دام فى عروقنا دم يجري”.
وقال: “نتوجه بصلاة حارة من اجل سوريا ولبنان والمشرق والعالم كله، ونصلي ونطلب الرأفة بسوريا ومن أجل السلام لهذا البلد، الذي عرف عنه حبه للسلام، ومن اجل هذه الارض وناسها الخيرين، الذين سئموا كل انواع التطرف والارهاب والخطف الاعمى، والذين عاشوا ويعيشون رغم ظلام الايام، تحت سقف الوطن الواحد بدون تفرقة”.
أضاف: “اننا نصلي، كي يرحم الله الشهداء الابرار، ويرحم النفوس التي التاعت بفقدان الاحبة، ومن اجل المخطوفين، ومنهم اخوانا مطرانا حلب يوحنا ابراهيم وبولس يازجي، اللذان يصمت العالم صمتا غريبا ومخزيا عن قضيتهم المعلقة منذ اكثر من عامين”.

Share Button
Scroll To Top